Diroz
لكن أهم  ما يميز النهر، و هو جريان الماء، لم يعد موجودا ليروي ظمأهم .  و الأرواح أيضا، مثل الانهار و النباتات، في حاجة لنوع مختلف من المطر: الأمل - الإيمان - و دافع للحياة. و عندما لا تتحقق هذه الحالة، يموت كل شيء في الروح حتي لو استمر الجسد في الحياة، و قد يقول الناس:
( هنا - في هذا الجسد كان يوجد، ذات مرة، رجل ... )

رواية الجبل الخامس - باولو كويهلو

 اني اتفق مع الكاتب بخصوص انواع المطر .. و لكن سؤالي ... هل ننتظر هذه الامطار ليبعث الينا بها الله ، و ليس لنا حول و لا قوة سوي الانتظار .. ام نحن نتحمل جزء من المسئولية اذا ما امتنعت هذه الامطار عن الهطول .. و ما هو المطلوب مننا ان نفعله  في سنوات الجفاف ؟؟؟؟